هبة أبو غضيب - النجاح - تجتمع اللجنة المركزية لحركة فتح في رام الله، اليوم، لمناقشة عدة ملفات شائكة تتعلق بالقضية الفلسطينية، وتوزيع المهام والمناصب وعلى رأسها تسمية نائب رئيس الحركة.

وأوضحت عضو اللجنة المركزية لحركة فتح دلال سلامة لـ"النجاح الإخباري" أنه سيتم اليوم تحديد المسؤوليات والمهام والمفوضيات حتى تبدأ الحركة بإطار عملها المباشر في اللجنة المركزية.

وقالت سلامة: "وتكمن أهمية الإجتماع في إنطلاق العمل مع الأطر التنظيمية والحركية مع مقومات الحركة بمجملها لتفعيل حركة فتح".

وأضافت أنه سيتم نقاش ما يجري على الأرض من تحديات، ومحاولة الاحتلال فرض لقوانين وإجراءات القمعية من استيطان ومنع الأذان وغيرها. مؤكدة ان هذه الاسباب تستدعي بنية وقيادة قوية للحركة من أجل إدارة كافة المواضيع الشائكة.

وأكدت سلامة على أن في حال دعمت أمريكا إسرائيل لن تنحصر الحركة بما ستقدمه الولايات المتحدة من حلول فقط، وستستبدلها بإطار العمل الثنائي والجماعي والدعم الدولي للتوجه لمجلس الأمن والمنظومة الدولية. قائلة: "سنخرج من صيغة احتكار الولايات المتحدة".

وأضافت أن الحقوق الفلسطينية واضحة بطبيعة المشروع الفلسطيني وحقوق اللاجئين والأسلوب الوطني.