نابلس - النجاح - أعلن جهاز الضابطة الجمركية، أنه تعامل خلال الشهر الماضي مع 636 قضية بالتعاون مع الجهات الشريكة المدنية والاجهزة الامنية المختصة، وذلك في إطار مكافحة ظاهرة التهريب بكافة اشكالها وحماية الاقتصاد الوطني.

وأفاد الجهاز في بيان صحفي، صدر اليوم الأربعاء، بأن القضايا كانت موزعة على جزئيتي الضريبة والجمرك، بالإضافة الى القضايا المختصة بالمجال الاقتصادي والصحي والزراعي والسلامة العامة.

وأشار البيان إلى أن الضابطة نفذت جولات تفقدية شملت المحال والمنشآت التجارية والصحية والخدماتية، للتأكد من تطبيقها للبروتوكولات الصحية الخاصة لمنع انتشار فيروس كورونا.

وفي تفاصيل القضايا التي تعاملت معها الضابطة الجمركية خلال تشرين الأول/ اكتوبر الماضي: 393 قضية بالتعاون مع وزارة المالية لتحسين ايرادات الدولة ورفد الخزينة بالأموال (ضرائب وجمارك واستكمال معاملات تجارية).

ضبط 141 قضية بضائع قادمة من اسرائيل لا تحمل فاتورة مقاصة 28 قضية في مجال التبغ المهرب والممنوع من التداول لأضراره الاقتصادية واستنزافه لخزينة الدولة.

7 قضايا في مجال البترول المهرب ضبط خلالها 4580 لتر محروقات.

وجاء في البيان ان الضابطة الجمركية تعاملت مع 138 قضية بالتعاون مع وزارة الاقتصاد الوطني، منعا لانتشار البضائع الفاسدة والمزورة وبضائع المستوطنات، وشملت: ضبط واتلاف ما يقارب 76.4 طن مواد منتهية الصلاحية، وضبط 33 طنا من المواد التموينية ومواد التجميل لا تحمل بطاقة بيان تعريفية باللغة العربية والمواد المخالفة للمواصفات والمقاييس، وضبط 5.9 كغم ألعاب نارية و19 علبة غاز و 4 "عصا" كهربائية ممنوعة من التداول.

كما تم التعامل الشهر الماضي مع 60 قضية بالتعاون مع وزارة الصحة لتوفير الأمن الغذائي والصحي، جرى خلالها ضبط نحو 23 طن مواد منتهية الصلاحية وإتلافها، وضبط قرابة 20 كغم من مواد التنحيف والأدوية والمكملات الغذائية، و32.4 كغم من مواد التجميل الممنوعة من التداول.

وبالتعاون مع وزارة الزراعة، تم التعامل مع 33 قضية دعما للقطاع الزراعي وتشجيع المنتج المحلي، ومنها 33 قضية لمنتجات زراعية وحيوانية لا تحمل تصاريح زراعية أو أذونات استيراد أو ممنوعة من التداول.

ووفق البيان، جرى التعامل مع 10 قضايا مخالفة للقانون بالتعاون مع وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، ضبط خلالها 1768 شريحة اتصالات اسرائيلية، و3405 "راوتر" اسرائيلي، و135 قطعة اتصالات مشكلة، بالإضافة لضبط 68 طردا بريديا ممنوع تداولها الا من خلال البريد الفلسطيني.

كذلك تم إنجاز قضيتين بالتعاون مع سلطة جودة البيئة، ضبط خلالهما 10000 لتر من مخلفات عصر الزيتون (زيبار)، و40 طن مخلفات بناء قادمة من اسرائيل.

وأكد جهاز الضابطة الجمركية على الدور الهام للمواطنين في تقديمهم للبلاغات عن البضائع الفاسدة والمنتهية الصلاحية، عبر الرقم المجاني 132، أو من خلال الصفحة الرسمية للجهاز على موقع فيسبوك.