رام الله - النجاح - جرى اتصال هاتفي، اليوم الأربعاء، بين رئيس دولة فلسطين محمود عباس وأخيه الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون.

وقدم الرئيس، التهاني للرئيس تبون، بنجاح الانتخابات الجزائرية وتشكيل الحكومة، معتبرا ما تحقق إنجازا على طريق تحقيق الازدهار والتنمية للجزائر وشعبها الشقيق.

وشكر الرئيس تبون والشعب الجزائري على الدعم المتواصل للقضية الفلسطينية والشعب الفلسطيني، الأمر الذي يعطي صلابة وقوة للموقف الفلسطيني في مواجهة التحديات التي تعصف بقضيتنا الوطنية، مقدرا عاليا مساندة الجزائر التاريخية لفلسطين في جميع مراحل النضال الفلسطيني وفي المحافل الدولية كافة.

بدوره، قال الرئيس الجزائري، إن الجزائر وشعبها سيبقون على الدوام إلى جانب فلسطين للأبد، وأن فلسطين وقضيتها العادلة ستبقى راسخة في وجدان وضمير كل جزائري وعربي، ولن نتخلى عنها وستبقى فلسطين هي قبلة سياسية ودينية للجزائر والعرب.

وأضاف الرئيس تبون: سنواصل وقوفنا إلى جانب الشعب الفلسطيني، والجزائر ستواصل الحفاظ على تعاملها مع فلسطين من خلال بوابة الشرعية الفلسطينية بقيادة الرئيس محمود عباس.

وقد جرى خلال الاتصال، التوافق بين الرئيس محمود عباس وأخيه الرئيس عبد المجيد تبون، على استمرار التشاور والتواصل بين الجانبين، بشأن التحضير للقمة العربية القادمة.