وكالات - النجاح - دعت الفصائل الفلسطينية خلال وقفة احتجاجية في غزة، كل القوى في العالم العربي، إلى جعل اليوم يوما أسودا على حكام الدول العربية، مضيفة أن هذه لحظة الحقيقة، ويجب توجيه طاقات الشعب الفلسطيني بكافة مكوناته لمواجهة الاحتلال الاسرائيلي.

وتوجهت الفصائل الفلسطينية برسالة للنظام الرسمي العربي بأنه من يستقوي ب"الاسرائيلي" لحمايته يجب أن يعود للتاريخ.

وولفتت الى أن اتفاقية التطبيع بين بعض الدول العربية ودولة الاحتلال الاسرائيلي لن تجلب سوى الأمن والاستقرار للعدو الاسرائيلي.

وأقدم المشاركون في الوقفة الاحتجاجية على إحراق صور رئيس وزراء دولة الاحتلال الاسرائيلي، وملك البحرين، وولي عهد الإمارات.

وعرضت المقاومة الشعبية خلال الوقفة الاحتجاجية جدول فعالياتها، تزامنا مع فعاليات أخرى، تنظمها مؤسسات فلسطينية في مدن عالمية عديدة.