القدس - النجاح - أجبرت بلدية الاحتلال الإسرائيلي في القدس المواطن فارس الخالص على هدم منزله قيد الإنشاء في بلدة سلوان جنوبي المسجد الأقصى المبارك بيده، بحجة البناء دون ترخيص.

وقال المواطن الخالص:" لا خيارات أمام المقدسي إلا أن يبني دون ترخيص لعدم وجود خرائط هيكلية تتناسب مع الزيادة الطبيعة في عدد السكان، وبالتالي عدم تراخيص المنازل".

وأضاف أن "الخيار الثاني؛ الهدم الذاتي، بعد تهديده بفرض غرامات مالية عليه، وكلاهما عقاب للمقدسي، وهذه ضريبة الصمود على الأرض."