النجاح - قال رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين قدري أبو بكر، ان الأسير محمد الحلبي عرض 135 مرة على المحاكم منذ اعتقاله عام 2016، لاتهامه بتحويل مبالغ مالية، لصالح فصائل فلسطينية، دون وجود أي دليل مادي أو ثبوت تهمة قانونية ضده.

وأوضح أبو بكر في مداخلة هاتفية لبرنامج "هنا فلسطين" الذي يبث على فضائية النجاح، ان الاحتلال وعد الحلبي في حال اعترافه  انه سيتم اطلاق سراحه.

وتابع:"  كيف يمكن للاسير   ان يعترف بأمر وهو لم يفعله، فاتهام الاحتلال للحلبي عاري من الصحة،  وقد يتم تمديد جلسات التوقيف الخاصة به دون إدانته أمام محاكم الاحتلال".

يذكر ان الأسير محمد الحلبي محتجز بمعتقل "ريمون" الإسرائيلي، بوضع صحي سيء، يعاني من آلام شديدة في الراس نتيجة التحقيق العنيف الذي مورس بحقه من قبل المحققين الإسرائيليين، مما أفقده القدرة على السمع، وقد يؤثر على البصر.