رام الله - النجاح - كشف عضو اللجنتين التنفيذية لمنظمة التحرير والمركزية لحركة فتح، عزام الأحمد، اليوم الثلاثاء، إن رئيس الوزراء محمد اشتية لم يلتق بأي مسؤول في حماس منذ توليه منصبه.

وأوضح أن جميع اللقاءات مع حركة حماس متوقفة منذ "محاولة اغتيال" رئيس الوزراء السابق رامي الحمد الله مشيراً الى أن حماس لا تريد انهاء الانقسام اطلاقاً. بحسب تعبيره.

وأشار الاحمد خلال حديثه لصوت فلسطين إلى أن حركة حماس تسعى إلى التخلي عن اتفاق القاهرة 2017 وتعمل على عودة الحكومة الموازية في غزة . وفقا له.

وأكد أن الرئيس محمود عباس وقع أمس على تشكيل لجنة لوضع آليات وقف العمل بالاتفاقات الموقعة مع دولة الاحتلال.

وذكر أن اللجنة يرأسها أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير صائب عريقات ، وستعمل على وضع تفاصيل وآليات ومواعيد تنفيذ القرار لكي ترفع إلى الرئيس لاعتمادها والبدء بتنفيذها.

وشدد على أن الرئيس محمود عباس مهتم جداً باللجنة و توصياتها بسبب تنكر "اسرائيل" لكافة الاتفاقيات وعدم الالتزام بها.

وبشأن قضية العمالة الفلسطينية في لبنان أِشار الاحمد إلى حل المشكلة يتطلب تغييراً جذرياً في قانون العمل اللبناني، مضيفا ً ان ذلك يحتاج إلى وقت طويل .