غزة - النجاح - قالت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، اليوم الجمعة، إن إعلان الرئيس محمود عباس وقف العمل بالاتفاقيات الموقعة مع الاحتلال الإسرائيلي خطوة بالاتجاه الصحيح لكنها غير كافية ".

وقالت الجبهة الشعبية في بيان صحفي تلقت "النجاح الاخباري" نسخة عنه، إن هذه الخطوة مطلوب استكمالها بالانسحاب الكامل من اتفاق أوسلو، ومن كافة الالتزامات التي ترتبت عليه.

وشددت الشعبية على أهمية الترجمة الفورية لقرار وقف العمل بالاتفاقيات، وعلى ضرورة الدعوة العاجلة للجنة تفعيل وتطوير منظمة التحرير من أجل معالجة شامله للوضع الداخلي الفلسطيني بما ينهي الإنقسام وفق الاتفاقيات الموقعة، ويؤسس لوحدة وطنيه تعدديه، وشراكة حقيقية في إدارة الصراع مع الاحتلال.

وأضاف أن ذلك يكون بالاستناد إلى برنامج وطني تحرري يتمسك بحقوقنا الوطنية والتاريخية في فلسطين، ومؤسسات وطنية جامعه تتمكن من حشد وتوحيد طاقات وإمكانات شعبنا وقواه في مواجهة السياسات والإجراءات الإسرائيلية التي تعمل على فرض وقائع تكرّس احتلالها لكامل الأرض الفلسطينية.