وكالات - النجاح - من المقرر أن يعقد اجتماع مهم يوم غد الأربعاء، بين الرئيس الفلسطيني محمود عباس ، والعاهل الأردني الملك عبدالله الثاني؛ لبحث آخر التطورات السياسية.

وقال حسين الشيخ عضو اللجنة المركزية لحركة فتح عبر (تويتر) إن لقاءً هام غدا بين الرئيس محمود عباس والملك عبد الله الثاني؛ لبحث آخر التطورات السياسية.

ودعا الرئيس عباس، اليوم، لاجتماع عاجل للقيادة الفلسطينية، مساء يوم الخميس المقبل بمقر الرئاسة في مدينة رام الله .

وقال الناطق الرسمي باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة في تصريح صحفي : "أمام التحديات الكبيرة المستمرة على كافة المستويات من قبل الجانب الاسرائيلي سواء ما يتعلق بحجز الاموال الفلسطينية، او استمرار النشاطات الاستيطانية المدمرة المرفوضة، وانتهاءً بهدم بيوت المواطنين، التي كان آخرها بواد الحمص في صور باهر جنوب شرق القدس ، فإن الرئيس دعا لاجتماع عاجل مساء يوم الخميس، لاتخاذ قرارات هامة ردا على كل هذه التحديات والتعديات".

ولفت إلى أن الاجتماع سيكون مفترق طرق على كافة المستويات سواء ما يتعلق بسلسلة الاجراءات الاسرائيلية المرفوضة، وانتهاء بالتحديات الاميركية ومحاولتها دعم الاستفزازات الاسرائيلية، وخلق وقائع لا علاقة لها بالشرعية والحقوق الفلسطينية.