نابلس - النجاح - منعت قوات الاحتلال الإسرائيلي العمال الفلسطينيين من الدخول إلى مستوطنة "إفرات" المقامة على اراضي جنوب بيت لحم، وسط استنفار عسكري وأمني واسع في المستوطنة على خلفية الاشتباه بعملية تسلل فجر اليوم الثلاثاء.

وأفادت مصادر إعلامية تابعة للمستوطنين، أن أمن المستوطنة اشتبه بعملية تسلل عند الساعة الثالثة من فجر اليوم، وعلى الفور هرعت قوات من الجيش وشرعت بأعمال تمشيط في المستوطنة ومحيطها.

وأعلنت حالة استنفار داخل المستوطنة، وطلب من المستوطنين عدم مغادرة بيوتهم، وعلى وجه الخصوص القاطنين في "حي ريمون" و"حي تانا" في المستوطنة.

كما منعت قوات الاحتلال الإسرائيلي فتح أبواب المدرسة الدينية "درب الأباء" المقامة في بؤرة استيطانية مجاورة لمستوطنة "إفرات" وأغلقت الطريق المؤدية إليها، في ضوء تقديرات لدى الاحتلال باستهداف المدرسة.