النجاح - بالإشارة إلى ما ورد في أحد المواقع الالكترونية حول الجرحى الفلسطينيين في المشافي المصرية، تنوه سفارة دولة فلسطين بالقاهرة بخصوص الجرحى القادمين من قطاع غزة للعلاج في المستشفيات المصرية بحسب تعليمات وتوجيهات سيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية أنه جرت العادة في اتباع الإجراءات التالية:

‏يتم مرور الجرحى عبر منفذ رفح البري، وفِي الجانب المصري من المنفذ تستكمل إجراءات دخولهم من خلال نقطة إسعاف شمال سيناء المتواجدة داخل الصالة، ومن ثم يتم نقلهم عبر سيارات الإسعاف المخصصة لهذا الغرض من قبل الجهات المصرية المسؤولة في مديرية صحة شمال سيناء وتحت رعاية الأستاذ الدكتور عربي محمد وكيل وزارة الصحة بشمال سيناء الى مستشفى العريش العام، حيث تقوم إدارة المستشفى بإعادة التشخيص والتصنيف للجرحى ومن ثم يتم الاتصال والتنسيق مع غرفة العمليات المركزية في وزارة الصحة المصرية والتي بدورها ‏تقوم بتوزيع الجرحى على مختلف المستشفيات المصرية حسب نوع الحالة ويتم إدخالهم مباشرة عند وصولهم للمستشفيات المعنية.

‏هذا وقد وصل القاهرة أول أمس عدد ثمانية جرحى دون المرور عبر نقطة الإسعاف المختصة في استقبال الجرحى في الصالة المصرية في المنفذ البري، حيث لم يقوموا باتباع الإجراءات المعتاده بهذا الخصوص ‏وتوجهوا على مسؤوليتهم الخاصة إلى ‏مستشفى معهد ناصر بالقاهرة دون الرجوع الى الجهات المسؤولة، ‏ورغم ذلك قامت إدارة المستشفى باستلام التقارير الطبية وبدأت بالتعامل مع الجرحى استعدادا الى إدخالهم بعد انتهاء عمل التحاليل والإشعات ‏من قبل الاستشاريين بغرض أدخلهم إلى المستشفى لتلقي العلاج حسب وضع كل حالة على حدة.

‏هذا ولم يستجب الجرحى لهذا الإجراء وقاموا بالتجمع والتجمهر أمام المستشفى مطالبين بإتمام إجراءات دخولهم فوراً للمستشفى أو تسكينهم.

‏ومجرد أن وصل الأمر إلى سعادة السفير دياب اللوح سفير دولة فلسطين بالقاهرة كلف المستشار الطبي في السفارة الدكتور حسام طوقان بالمتابعة مع الجهات المختصة في وزارة الصحة المصرية والتواصل مع الجرحى ومرافقيهم.

كما قام سعادة السفير دياب اللوح    بنقل قرار سيادة الرئيس محمود عباس باستضافة الجرحى في استراحة مستشفى فلسطين بالقاهرة لحين استكمال أجراءات التشخيص والتصنيف للجرحى من قبل إدارة مستشفى معهد ناصر وإتمام إدخالهم للمستشفى، وبدوره قام سيادة الرئيس بإعطاء التعليمات لجهات الأختصاص لإستضافتهم وكلف معالي وزير الصحة الفلسطيني لعمل اللازم بهذا الخصوص.

‏وقد قام المستشار الطبي في السفارة بإبلاغ الجرحى ومرافقيهم بقرار سيادة الرئيس، والعمل على استكمال الإجراءات معهم لإتمام استقبالهم في استراحة مستشفى فلسطين على الفور.

كما تنوه السفارة على أن الْيَوْمَ قدم عبر منفذ رفح البري أربعة جرحى ألتزموا بالإجراءات المتبعة كما أوضحنا سابقاً، وتم نقلهم بسيارات الإسعاف إلى المستشفيات في القاهرة حسب تصنيف كل حالة.

سفارة فلسطين بوسائل الإعلام، عن تحري الدقة قبل نشر اخبار تتعلق لجرحى فلسطين الذين نعتد بهم ونقدر ما قدموه لوطنهم، وعدم الانجرار وراء تصريحات لشخوص من غير صفة ولا يلموا بحقائق الأمور.

وكان قد تهجم موقع تابع لحركة حماس على السفارة واتهمها بالتقاعس في خدمة جرحى غزة.