النجاح -  قال رئيس دولة فلسطين محمود عباس إننا لن ندخر جهداً في سبيل خدمة التعليم، والتصدي لكل محاولات أسرلته في القدس العاصمة، والتحريض ضد مناهجنا الوطنية، وذلك من خلال حكومتنا والعمل الدؤوب لوزارة التربية والتعليم العالي، استمرارا لمسيرة التطوير والتميز.

وأضاف سيادته في رسالة وجهها للأسرة التعليمية لمناسبة قرب انطلاق امتحان الثانوية العامة، إننا نعتبر التعليم في قطاع غزة، والمناطق المصنفة (ج)، وتلك المهددة كالبلدة القديمة في الخليل والمهمشة في كافة أرجاء الوطن، أولوية.

وثمن الرئيس جهود الأسرة التعليمية، وقيادتها الحكيمة التي جسدت لتطوير التعليم عبر إعداد المناهج العصرية الجديدة، وإدخال نظام الثانوية العامة الجديد، ورقمنة التعليم، ودمج التعليم المهني والتقني في التعليم العام، وتوسيع إدخال الطاقة النظيفة للمؤسسات التعليمية، والاهتمام بالتعليم ما قبل المدرسي، وتعزيز النشاطات اللامنهجية من خلال برنامج النشاط الحر وذلك في إطار بيئة قانونية وفرناها عبر مصادقتنا على قانوني التربية والتعليم العالي.