النجاح - اعتبر أمين سر المجلس الثوري لحركة فتح ماجد الفتياني تهديدات وزير الاحتلال افيغادور ليبرمان باستهداف المتظاهرين تمهيداً لمجزرة جديدة ينوي الاحتلال ارتكابها الجمعة المقبل في قمع تظاهرات يوم الارض السلمية على الشريط الحدودي مع قطاع غزة.

وقال الفتياني لإذاعة “صوت فلسطين” الرسمية، صباح اليوم الاربعاء، أن هذه التهديدات هي حجة اخرى على دولة الاحتلال الخارجة عن القانون وسلاح بيد المجتمع الدولي ومؤسسات حقوق الانسان لإدانة دولة الاحتلال واتخاذ اجراءات بحق هذه الدولة.

وشدد الفتياني على ضرورة توحيد الجهود كافة في مواجهة ممارسات الاحتلال وحث كافة الدول الصديقة ومنظمات المجتمع المدني والاحزاب والقوى العالمية ومحكمة الجنايات الدولية على محاسبة هذه الدولة المارقة التي تتحدى القانون الدولي بغطاء امريكي.