عاطف شقير - النجاح -    تصدرت جامعة النجاح الجامعات الفلسطينية في تصنيف "ويبومتركس"، الذي يجريه مركز ويبومتريكس الإسباني المتخصص في ترتيب أهم الجامعات على مستوى العالم، والذي يصدر بشكل نصف سنوي.

واحتلت الجامعة المركز الأول محليًا، كما أنها حافظت على مركزها ال21 عربياً مما يجعلها من بين أفضل 2% جامعات على مستوى الوطن العربي.

وعلى المستوى العالمي استطاعت جامعة النجاح الوطنية تبوّء المركز 1866 من بين قرابة ال26 ألف جامعة ومؤسسة تعليمية شاركت في التصنيف الجديد على مستوى العالم، وبذلك تكون جامعة النجاح واحدة من أفضل 7% جامعات على المستوى العالمي.

ويُعتبر تصنيف "Webometrics" أكبر نظام لتقييم الجامعات العالمية حيث يُغطي قرابة 26 ألف جامعة ومؤسسة تعليمية وبحثية عليا على مستوى العالم، ويصدر في إسبانيا عن المجلس العالي للبحث العلمي، ويرتبط بمعيار الأبحاث والملفات الفنية ويتم تحديثه بشكل دوري كل ستة أشهر.

ومن هذه المعايير أيضا، معيار الأبحاث ويشمل عدد الأبحاث والدراسات والتقارير المنشورة إلكترونياً تحت نطاق موقع الجامعة، هذا بالإضافة الى معيار حجم صفحات الموقع التابع للجامعة التي تحتل مواقع متقدمة كما في جامعة النجاح الوطنية، إضافة الى مدى استخدام اسم الجامعة في الروابط الخارجية ومحركات البحث، وكذلك معيار الملفات الغنية والتي يتم فيها إحتساب عدد الملفات الإلكترونية بأنواعها المختلفة والتي تنتمي لموقع الجامعة على محركات البحث.

وتتميّز جامعة النجاح الوطنية بأبحاثها وباحثيها الذين ينشطون بأبحاثهم التي تُنشر في مختلف المجلات العالمية ذات معامل التأثير، كما أن الجامعة تخصص وبشكل كبير أهمية للبحث العلمي وتشجعه بشكل مستمر من خلال عدد من الجوائز والمسابقات التي تقدّمها الجامعة في هذا المجال ومن أهمها: جائزة النجاح لأبحاث العلوم الطبيعية وجائزة النجاح لأبحاث العلوم الإنسانية والتي تمنحها الجامعة على مستوى الوطن العربي وبمشاركة باحثين من مختلف الدول العربية.

كما أن موقع جامعة النجاح الإلكتروني الجديد بات علامّة تميّز الجامعة ليس على المستوى المحلي فقط بل على المستوى الإقليمي، بتصميمه العصري وسهولة إستخدامه، بالإضافة إلى جودة وغنى المواد المنشورة فيه والتي تركّز في معظمها على محور البحث العلمي، جميعها عوامل جعلت من الموقع الإلكتروني أحد أهم مفاتيح الجامعة في التقدّم على مستوى التصنيفات العالمية ومن أهمها تصنيف ويبومتركس.

الاستاذ الدكتور ماهر النتشة، القائم باعمال رئيس الجامعة قال معلقا على نتائج التصنيف الاخيرة: إن جهود العاملين في الجامعة اكاديميين وإداريين وباحثين في مختلف الكليات هو الذي اوصل الجامعة الى هذه المرتبة المتقدمة على المستوى العربي والعالمي.

واضاف النتشة أن جامعة النجاح ستستمر في العمل على تطوير خططها الاستراتيجية لتبقى في صدراة الجامعات العربية والعالمية.