النجاح - أصيب، اليوم الجمعة، مواطنان بالرصاص، والعشرات بالاختناق بالغاز المسيل للدموع، إثر قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي، فعالية مناهضة للاستيطان في قرية بيت دجن شرق نابلس.

وقال عضو اللجنة الشعبية للدفاع عن الأراضي في قرية بيت دجن سليم أبو جيش لـ"وفا"، إن قوات الاحتلال هاجمت المشاركين في الفعالية السلمية، التي انطلقت من أمام المسجد الكبير وسط القرية إلى المنطقة الشرقية المهددة بالاستيلاء لصالح الاستيطان.

وأضاف أن شابا أصيب بالرصاص الحي، وآخر بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، وكلاهما بمنطقة القدم، وتم نقلهما للمستشفى، فيما أصيب العشرات بالاختناق بالغاز المسيل للدموع، مشيرا إلى أن الفعالية تأتي لمناسبة الذكرى السنوية لإعادة تأسيس حزب الشعب.

وأوضح أن المنطقة الشرقية في القرية تشهد مواجهات مازالت مستمرة في ثلاث مواقع وهي الثغرة والخربة والمصيف.

يشار إلى أن المنطقة الشرقية في قرية بيت دجن، تشهد مواجهات مستمرة في أيام الجمعة منذ عدة أشهر، وهي مهددة بالاستيلاء عليها من قبل الاحتلال لصالح الاستيطان.