النجاح - أكد المتحدث الرسمي باسم حركة فتح أسامة القواسمي، أن الاجتماع الذي جمع وفدي حركتي فتح وحماس في القاهرة اليوم، انتهى مساءً، بشكل إيجابي وتم حل كافة القضايا المتعلقة بتمكين حكومة الوفاق الوطني بمتابعة من اللواء محمد فوزي مدير جهاز المخابرات المصرية العامة.

وقال القواسمي لبرنامج سيناريوهات الذي بث مساء اليوم الأحد على فضائية النجاح، :"قد تكون الحكومة كلها في غزة إلى جانب أعضاء اللجنة المركزية لحركة فتح ودعم حركة حماس من أجل التغلب على تمكين الحكومة بشكل كامل، إلى أن تستكمل اللجنة الإدارية والقانونية من عملها.

وأضاف، أن الملف الأمني سيبحث قريباً مع حركة حماس، اما الآن الحديث هو عن تمكين إداري وتعاون أمني لحين حل الملف الأمني.

وشدد على أن الحكومة تريد أن تتحمل مشاكل قطاع غزة بالكامل، وإعادة الوضع إلى ما كان عليه سابقا، وأن الرئيس محمود عباس أصدر تعليمات بعدم الرد على بيان حركة حماس الأخير الذي طالب فيه الحكومة بالاستقالة وتشكيل حكومة إنقاذ وطني.

وأوضح القواسمي، أن التمكين الحقيقي للحكومة في قطاع غزة، هو أن يمارس الوزير صلاحياته كاملة كما يمارسها في الضفة الغربية، وأنه لا فرق بين المحافظات الشمالية والجنوبية.

وقال:" نريد للحكومة أن تعمل بدون قيود وأن يذهب الوزراء إلى وزراتهم.

لمشاهدة حلقة سيناريوهات اضغط هنا