النجاح - عرض موقع "holidify" قائمة بأماكن يحظر على البشر زيارتها رغم كونها رائعة من عدة جوانب، ونعرض بعضها فيما يلي:

كهف لاسكو - فرنسا

تكمن قيمة كهف لاسكو الواقع في فرنسا في كونه يعتبر كنزا أثريا دفينا، يحتوي الكهف على لوحات تعود إلى عصر ما قبل التاريخ إذ يبلغ عمره 17300 عام.

وتظهر في الكهف سلسلة لوحات من العصر الحجري القديم تبدو واقعية بشكل مذهل، حيث تعانق جدران الكهف صور حيوانات مثل الماشية والظباء والبيسون وغيرها الكثير.

وتقرر إغلاق الكهف أمام الجمهور منذ عام 1963، وذلك لأن علماء الآثار رأوا بأن تواجد البشر داخل الكهف  قد يدمر تلك الأعمال الفنية شديدة القدم.

جزيرة سينتينيل - الهند

وتعد هذه الجزيرة الموطن الأصلي لقبيلة سينتينيل، وتعد تلك الجزيرة  واحدة من سلسلة جزر محظورة حول العالم، وذلك لأن غالبًا ما يلجأ الأشخاص الذين يسكنوها إلى استخدام العنف لحماية عزلتهم.

يذكر أن قبيلة سينتينيل عاشت في هذه الجزيرة لآلاف السنين تحت حماية الحكومة الهندية، لكنها بقت منطقة محظورة بشكل تام على الزوار من أي نوع، حتى أصبحت من أخطر الأماكن المحظورة في العالم.

جزيرة سرتسي - أيسلندا

سرتسي هي جزيرة بركانية صغيرة المساحة واقعة في أرخبيل قبالة الساحل الجنوبي لأيسلندا، تشكلت بعد انفجار بركاني استمر لمدة أربع سنوات.

تمتاز جزيرة سرتسي بكونها أحدث جزيرة على هذا الكوكب، وتقرر حاليا إتاحة زيارتها لعدد قليل من الجيولوجيين، لكنها محظورة بشكل كامل على السياح، وذلك حماية لها من التدخل البشري الذي يعتقد بأنه سيعطل تكون حلقات النظام البيئي الآخذة في التكون على الجزيرة.

ضريح إيسه الكبير - اليابان

ضريح إيسه الكبير، أحد الأضرحة التي تشتهر بها اليابان عالميًا، كما أنه يعد أحد أفخم المعابد في اليابان بسبب عظمته المعمارية.

ويحظر على الجمهور زيارة هذا الضريح، ولا يسمح بدخوله إلا للعائلة المالكة اليابانية فقط، وذلك حفاظا على تقاليد ديانة الشنتو التي ظهرت في اليابان ويعود تاريخها إلى القرن الثامن.

يذكر أنه تتم إعادة بناء هذا المعبد كل 20 عامًا، بتكلفة مليون دولار، لذلك إن لم تكن عضوًا في العائلة المالكة، يُحظر عليك دخول القاعات المقدسة لهذا الصرح الياباني القديم.

قاعدة دولسي - الولايات المتحدة الأمريكية

دولسي هي مدينة أمريكية جذابة في ولاية نيومكسيكو تقع بالقرب من حدود كولورادو، ويبلغ عدد سكانها 2600 نسمة من الأمريكيين الأصليين.

وتحتوي هذه المدينة على مختبر تحت الأرض تجري فيه تجارب مذهلة، ويقال إن قاعدة دولسي هي مبنى ضخم مخفي يضم تقنيات متقدمة بشكل لا يمكن استيعابه، ومخلوقات تجمع بين صفات البشر والحيوانات، وتتمتع هذه القاعدة بأمن مشدد للغاية وتعتبر من أشهر الأماكن المحظور زيارتها في العالم وفي الولايات المتحدة الأمريكية.

جزيرة هيرد - أستراليا

تقع جزيرة هيرد قرب القارة القطبية الجنوبية، وهي واحدة من أكثر الأماكن عزلة على وجه الأرض.

تتبع هذه جزيرة هيرد أستراليا من الناحية السياسية، ويحظر زيارتها لوجود بها اثنين من البراكين النشطة، كما أنها قاحلة تمامًا.

وتتشكل الجزيرة بأكملها من الكتل الصخرية والحجر الجيري الذي تكون نتيجة انفجارات بركانية، وللحفاظ على البيئة الطبيعية الهشة في الجزيرة، فرضت الحكومة الأسترالية قيودًا على الدخول إلى الجزيرة.

جزيرة الأفاعي – البرازيل

تعد هذه الجزيرة البرازيلية موطنا لآلاف الثعابين السامة، لذلك لا يجرؤ أي إنسان حتى على مجرد السير فيها، واشتهرت بكونها أحد أخطر الأماكن المحظورة في العالم وفي البرازيل.

وبلغت درجة خطورة تلك الجزيرة أن الحكومة البرازيلية جرمت زيارتها، وتشير التقديرات إلى أن هناك ما يقرب من 4000 من أفعى رأس الرمح الذهبي، وهي من أخطر الثعابين على مستوى العالم.

برافشيكا برانا - جمهورية التشيك

عبارة عن قوس من الحجر الرملي هو الأضخم في أوروبا، كان برافشيكا برانا أحد أروع المعالم السياحية في جمهورية التشيك حتى عام 1982.

في وقت لاحق بعد عام 1982، حظرت السلطات زيارة برافشيكا برانا لتقليل التآكل الذي ظهر فيه، حيث يعتقد الجيولوجيون أن هذا القوس الطبيعي سينهار قريبًا، وبالتالي وجب حظر زيارته على البشر.