النجاح - تمكن المخترع السوري، محمد عجيب، من إختراع تعمل على الماء بدلا من البنزين، جدلا كبيرا في الشارع السوري، في ظل أزمة المحروقات الخانقة التي تعيشها سوريا.

ويقوم المخترع منذ 3 سنوات بقيادة سيارته التي تعمل على المياه في شوارع بلدة جبلة التابعة لمدينة اللاذقية في الساحل السوري، مستخدما جهازا قام بتصنيعه، ويصلح استخدامه في جميع السيارات وباصات النقل عامة

والمخترع عجيب، يقوم حاليا بتصنيع عنفة لتوليد الكهرباء من الرياح، وأضاف عليها تعديلات، بهدف استقبال أكبر كمية رياح حين انخفاض شدتها صيفاً، مضيفاً أنه سيتم تزويد إحدى المداجن وتشغيل حراقات المدجنة من خلال تركيب هذه العنفة، و3 ساعات من تشغيل العنفة كافية لشحن البطارية وإنارة المدجنة بأكملها، على حد تعبيره.

ويمكن لجهاز السيارة استخراج 12 فولت بأمبير عال و كهرباء 220 فولت، وهذا يعد بحد ذاته حلا جيدا لمشكلة قلة الوقود ونقصها.