نابلس - النجاح - تقع مملكة بوتان في الطرف الشرقي لجبال الهيملايا، ويحدها من الشمال الصين، ومن اطرافها الاخرى الهند، ويبلغ عدد سكانها نحو 750 ألف نسمة، و 80% منهم تقريبا يتبعون الديانة البوذية، بينما 20% من الهندوس، وتعتبر بوتان أسعد بلد في آسيا وثامن أسعد بلد في العالم وفقاً لخريطة السعادة التي نشرتها جامعة ليستر البريطانية سنة 2006.

حيث ابتككرت بوتان سياسة فريدة متعلقة بسعادة المواطنين، فهي ارض يسود فيها الفرح ويمنع دخول الحزن اليها، والحكومة والشعب يؤمنون بالاستدامة واهمية الحفاظ على الطبيعة وهي احد مقومات السعادة بنظرهم وليس الثورة الصناعية والتكنولوجية.

ويقال ان سر سعادتهم تكمن بالتامل المستمر لفكرة الموت، خمس مرات يوميا، حتى اصبح حزءا من حياتهم، كما اصدرت المملكة عام 2004 قانونا يمنع بيع التبغ وتدخينه وتفرض ضريبة لمن يدخله من السياح أثناء رحلتهم.

 ولم يدخل التلفاز والانترنت بوتان حتى عام 1999، بهدف حماية الانسان والحيوان، ولانهم يعتقدون ان الانسان يستمد طاقته من المحيط فيهتمون كثيرا بنظافة البلد وهو سبب كاف لتقليل السيارات لديهم.