النجاح - لقي عداء أمريكي مصرعة بعد أن صعقه البرق لدى بلوغه خط النهاية في سباق ماراثوني طويل في متنزه مدينة ايلك-سيتي بولاية كانساس الأمريكية.

وأفادت وسائل الاعلام بأن البرق صعق العداء توماس ستانلي (33 سنة) عندما اقترب من خط نهاية سباق الماراثون الذي مسافته 50 كيلومترا، ولم تنفع محاولات المدربين والعدائين الآخرين في إسعافه وتوفي متأثرا بإصابته.

وترك العداء زوجة وثلاثة أطفال، وقد تم خلال يوم واحد جمع أكثر من 45 ألف دولار لمساعدتهم، كما استلمت زوجته ميدالية الفوز نيابة عنه.

وتقول زوجته إن احتمال الموت بصعقة البرق هي واحد من مليون، وأن توماس كان واحدا من مليون.