وكالات - النجاح - قال موقع "تايم" الأمريكي إن الطالب واين هاير حضر إلى قاعة الدرس بكلية مورهاوس في مدينة أتلانتا بولاية جورجيا الأميركية برفقة رضيعته، التي لم يتجاوز عمرها بعد 5 أشهر، وذلك بعدما فشل في إيجاد جليسة أطفال لها.

ولم يمانع الأستاذ في إحضار الرضيعة إلى القاعة بل أشاد بتصرف الطالب، الذي فضل إحضار رضيعته وعدم التغيب عن الدروس.

وأثارت الحادثة ردود فعل إيجابية على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث قال أحد الطلاب على صفحته على في فيسبوك "حين لاحظ الأستاذ ألكسندر أن الطالب مشتت الذهن، قرر أن يمد يد المساعدة ليساعده على التركيز"، مضيفا "طلب من واين هاير أن يحمل رضيعته بدلا منه، الأمر الذي لاقى استحسان كل الحاضرين بالقسم".

اقرأ أيضاً: كثيرون يقعون فيها.. أخطاء خطيرة نرتكبتها مع الميكروويف

وتابع "قام الأستاذ بهذه البادرة حتى يكون الطالبا قادرا على التركيز والكتابة بأريحية".

وانتشرت صور الأستاذ، وهو يحمل الرضيعة على صدره، بشكل كبير على الشبكات الاجتماعية، حيث أثارت إعجاب آلاف الأشخاص.

وتابع رئيس الجامعة، دايفيد توماس، القصة ونشر إحدى الصور على تويتر معلقا عليها بالقول "الصور تعبر عن الحب والالتزام. نحب طلابنا ونلتزم بإزالة أي عائق أمام سعيهم للنجاح".