الخليل - النجاح - صادرت قوات الاحتلال على نحو 1500 دونم من أراضي دورا جنوب الخليل وذلك بعد تفعيل قرار لها يقضي بالاستيلاء على ثلاثة قطع من أراضي دورا، بحجة أنها "أملاك دولة".

وصرح عضو الدائرة القانونية في هيئة الجدار والاستيطان المحامي صلاح شلالدة، إنه في العام المذكور تم التوقيع على وثيقة أملاك دولة في موقع الحدب حوض (رقم 8) من أراضي دورا بموجب أمر عسكري، وفي الواحد والثلاثين من تموز/ يوليو الماضي استكملت سلطات الاحتلال فحص الحدود وتعديلها، كما جاء بالخريطة المبينة المرفقة للأمر العسكري.

وقال في تصريح نقلته وكالة "وفا" الرسمية إنه بناءً على هذا الاجراء تم عقد لقاء بحضور هيئة الجدار والاستيطان، والارتباط الفلسطيني، وبعض أصحاب الأراضي والمنشآت المتضررين، ومهندسين مختصين، لإبلاغهم بالأوراق المطلوبة لتقديم اعتراضات، حيث أن جزءا من هذه الأراضي يقع ضمن المناطق المصنفة "ب"، ويتم العمل على قدم وساق لحصر المتضررين من قرار الاحتلال، منوها إلى وجود طابو عثماني مع بعض المالكين لتلك الأراضي.

والأراضي التي شملها قرار الاستيلاء مأهولة بالسكان ومقامة عليها مئات المنشآت السكنية والزراعية، وأخرى مزروعة بأشجار الزيتون، واللوزيات، وتقع ضمن حدود بلدية دورا.