جنين - النجاح -  سلمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأربعاء، إخطارات بهدم قرية فراسين في منطقة يعبد غرب جنين.

وذكر رئيس مجلس قروي فراسين محمود عمارنة أنّ قوات الاحتلال اقتحمت القرية وسلمت 36 إخطارا، تقضي بهدم جميع منشآت ومساكن وآبار القرية، على أن تنفذ عمليات الهدم خلال أيام، لافتا إلى أن القرية يسكنها نحو 200 نسمة وتقع بين بلدتي يعبد غرب جنين، وقفين بمحافظة طولكرم، حيث اعتُمدت كقرية بقرارٍ من مجلس الوزراء قبل عدة أشهر. بحسب وفا

وأوضح أن اعتداءات وممارسات قوات الاحتلال في قرية فراسين تهدف إلى تهجير السكان من المنطقة، والاستيلاء عليها لصالح المستوطنات، مشيرا إلى أن بئر المياه في القرية عمرها ما يزيد عن 200 سنة، وتحتوي على مباني قديمة منذ مئات السنين.

وطالب عمارنة المؤسسات المحلية والدولية، بضرورة العمل على إبطال قرارات الهدم والتهجير الجائرة التي تنتهجها سلطات الاحتلال بحق القرية بهدف قتل الحياة فيها وإفراغهم من سكانها.