النجاح -  نظمت مديرية الثقافة في جنين، وبالتعاون مع المكتب الحركي للكتاب، اليوم الخميس، ندوة ثقافية بعنوان "دور القصة في المقاومة" للكاتب توفيق فياض من قرية مقيبلة داخل أراضي 1948، وذلك تحت رعاية محافظ جنين ابراهيم رمضان .

وشارك في الندوة نائب محافظ جنين كمال أبو الرب، وعدد من الكتاب والروائيين، الذين اكدوا اهمية الروائي الفلسطيني في خدمة القضية الفلسطينية، وبينوا ان الروائي فياض متعدد الابداعات في الرواية والمسرحية والقصة القصيرة  والكتابة في مختلف  المجالات ، داعين الى تنشئة أجيالنا على أدب المقاومة ضد الاحتلال.

وقدم فياض دراسة عن روايته "المشوهون" واعتبرها صرخة مبكرة لتنبيه الناس لضرورة إشعال شموع في طريق مظلم يسوده الظلام الداخلي والخارجي  .

ويعتبر الكاتب توفيق فياض من المبدعين الأوائل الذي استطاع أن يكتشف القصة الفلسطينية الغنية والفكرية الخاصة بها، وهي بذلك تشكل مساهمة جادة في إغناء الادب العربي المعاصر بالكثير من الأعمال التي ميزت علاقة الانسان الفلسطيني بأرضه، ومن أشهر أعماله: المشوهون، وبيت الجنون، والشارع الاصفر، وحبيبتي ميليشيا، ووادي الحوارث، البهلول، وحيفا والنورس، والفرس، وأم الخير، ومعظم ابداعاته تندرج في أدب المقاومة، وصدرت له العديد من الكتب النقدية التي درست تجربته الابداعية المقاومة للاحتلال.