النجاح - أعرب الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش عن قلقه إزاء الوضع في قطاع غزة، محذراً من خطر اندلاع حرب جديدة بين "إسرائيل" والفلسطينيين.

وأكد غوتيريش في أول تقرير له حول الاستيطان الإسرائيلي أنه يدين بشدة "خطوات الجانبين" التي أدت إلى "مثل هذا الوضع الخطير والهش" في الصراع الفلسطيني– الإسرائيلي.

وأضاف أن "هذا يجب أن يكون تحذيرًا للجميع من الخطر الذي يقترب من حرب". وأعرب عن صدمته من عدد الفلسطينيين الذين قتلوا بالرصاص الحي الإسرائيلي.

ودعا الأمين العام "إسرائيل" إلى إبداء أقصى قدر من ضبط النفس وحماية المدنيين طبقًا للقانون الدولي.

وتشير معطيات اللجنة الدولية للصليب الأحمر إلى أن استخدام الرصاص الحي من قبل الجيش الإسرائيلي أسفر عن قتل أكثر من 130 فلسطينيا وإصابة ما لا يقل عن 13 ألف شخص بجروح منذ الـ 30 من مارس الماضي.

وكان غوتيريش قد وزع تقريره على أعضاء مجلس الأمن الدولي تحضيرا للاجتماع الشهري حول الوضع في الشرق الأوسط، الذي من المقرر عقده الثلاثاء.