نابلس - النجاح - قاد الدولار الاسترالي موجة خسائر في العملات المرتبطة بتجارة السلع الأولية اليوم بفعل المخاوف من فصل جديد في التوترات التجارية بين الولايات المتحدة والصين وإن ظلت المعنويات إيجابية عموما إثر مكاسب الأسهم العالمية الليلة الماضية.


وانخفض الدولار الاسترالي، الذي يُنظر إليه عادة كمؤشر للشهية العالمية للمخاطرة والمرتبط ارتباطا وثيقا بأسعار السلع الأولية العالمية، 0.26 بالمئة إلى 70.51 سنت. وانخفض كل من الكرونة النرويجية والدولار النيوزيلندي ربعا بالمئة أيضا.


وبوجه عام، فشل الدولار في البناء على أعلى مستوى في ثمانية أيام الذي سجله خلال الجلسة السابقة بفعل تعزز عوائد أدوات الخزانة الأمريكية لتهبط العملة الأمريكية اليوم مقابل سلة عملات منافسة في أوائل معاملات لندن.


وهبط مؤشر الدولار، الذي يقيس قوة العملة مقابل ست عملات رئيسية أخرى، 0.2 بالمئة إلى 96.82 بعد أن ارتفع 0.5 بالمئة أمس الأربعاء.
وكانت خسائر العملة الأمريكية أشد ما تكون أمام اليورو حيث صعدت العملة الموحدة 0.3 بالمئة إلى 1.1385 دولار.