النجاح - أطلقت الإدارة العامة للتشغيل في وزارة العمل، وبالشراكة مع بنك فلسطين، "مشروع تمويل المشاريع الصغيرة لذوي الإعاقة" للمرحلة الثانية.

ويهدف المشروع إلى دعم التشغيل الذاتي ونشر ثقافة الريادة والإبداع لدى الأشخاص ذوي الإعاقة، والحد من نسب البطالة في صفوفهم من خلال منحهم قرض حسن ميسّر (بفائدة صفرية) لتنفيذ مشاريعهم الخاصة، تصل قيمته إلى 10 آلاف دولار للمشاريع الفردية (شخص واحد فقط)، و15 ألف دولار للمشاريع الجماعية (شخصان فأكثر).

وقال مدير عام الإدارة العامة للتشغيل رامي مهداوي، إن الوزارة، وبعد النجاح الذي حققته المرحلة الأولى من هذا البرنامج بتنفيذ 30 مشروعا للأشخاص ذوي الإعاقة، عملت على إطلاق المرحلة الثانية من أجل توفير المزيد من فرص العمل لهم وتمكينهم اقتصادياً ودمجهم في سوق العمل، بالإضافة إلى دعم ورفع مستوى كفاءة الأعمال الصغيرة والريادية، وتحفيزهم على القيام بالمشروعات الناشئة التي تعتمد على الأفكار الخلاقة واستخدام التكنولوجيا والتقنيات الحديثة، من أجل تحقيق التنمية المستدامة.

وأشار مهداوي إلى أن المشكلة الأبرز التي تواجه آلية عمل الإدارة العامة للتشغيل، هي عدم توفر المعرفة في أوساط المجتمع الفلسطيني حول كيفية تقديم المشاريع الصغيرة ومتناهية الصغر، مؤكدا أهمية دعم الأشخاص ذوي الإعاقة، للمساهمة في دعم التنمية الاقتصادية عبر تعزيز دورهم في تطوير مشاريع صغيرة ومتناهية الصغر تساعدهم في توفير مصدر رزق لهم.

ودعت الإدارة العامة للتشغيل، الرياديين من ذوي الإعاقة ممن لديهم أفكار لمشاريع ريادية مجدية اقتصادياً، يرغبون بتنفيذها ويتطلعون إلى تأسيس أعمالهم الخاصة ولديهم القدرة على ذلك، إلى التقدم للمشروع بزيارة إحدى المديريات الفرعية لوزارة العمل في كافة محافظات الضفة الغربية، أو أحد فروع بنك فلسطين في قطاع غزه، للاستفسار عن البرنامج، وشروط التقدّم، والتعليمات وآليات المشاركة، واستلام دليل المشروع، وطلب الالتحاق، ونموذج الجدوى الاقتصادية وتسليمها بعد تعبئتها مع كافة الوثائق المطلوبة وأي مرفقات أخرى، حيث إن الموعد النهائي للتسليم هو يوم الخميس الموافق 1/3/2018