النجاح - أعلن قصر باكينغهام في بيان حول زواج الأميرة بياتريس أميرة يورك جاء فيه "أعطت صاحبة الجلالة الملكة إليزابيث الثانية، الإذن بإقامة الاحتفال في الكنيسة الملكية في قصر سانت جيمس، على أن يليه حفلة استقبال خاصة في حدائق قصر باكينغهام".

يذكر ان هذه الكنيسة استضافت عدداً من الزيجات في العائلة الملكية، بما فيها زواج الملكة فيكتوريا والأمير ألبرت عام 1840، كذلك تم تعميد أطفال فيها من أبرزهم الأمير جورج، الابن الأكبر للأمير وليام وزوجته كايت.

والأميرة بياتريس (31 عاماً) هي ابنة الأمير أندرو دوق يورك، الابن الثاني للملكة إليزابيث الثانية، وساره فيرجسون، وهما مطلقان. أما الزوج المستقبلي لبياتريس، إدواردو مابيلي موتسي (36 عاماً)، فهو رجل أعمال ثري يعمل في مجال العقارات، وله طفل صغير من زواج سابق.