وكالات - النجاح - فاجأت الفنانة اللبنانية ماجدة الرومي، جمهورها بالكشف عن جذورها المصرية وذلك للمرة الأولى.
ماجدة الرومي، قالت في حوارها لصحيفة "أخبار اليوم": "أنا مصرية أبًا عن جد وليس فقط عن طريق والدتي ماري لطفي".
 

وأضافت: "الأسرة تنتمي إلى منطقة شبرا وروض الفرج وأن جدتها لأمها تُدعى وردة يوسف حبيب وأن والدتها هي صوفي شفتشي التي تنتمي إلى أسرة مصرية تعمل في مجال الذهب"، وكشفت أنها تعمل بالتعاون مع ابن خالتها المقيم في كندا على اكتشاف بيوت الأسرة في مصر.

وعن سبب إقامة عائلتها في لبنان قالت ماجدة الرومي: "جدي كان يعمل خياطًا للرجال في مصر وإنه انتقل في 1920 إلى فلسطين، وبعد ذلك عاد جدي وجدتي وأخوالي الاثنين إلى مصر وعملوا في قناة السويس وأقاموا في بورسعيد وفي الحي الإفرنجي في بورفؤاد".

وتابعت:"والدي تزوج بعد ذلك من والدتي وانتقلا للإقامة في لبنان حيث شارك في تأسيس الإذاعة اللبنانية في العام 1950".
وذكرت خلال اللقاء أن تسعى حاليًا بشكل جدي للبحث عن تاريخها في مصر، ويأتي ذلك ليحسم الجدل الكبير الذي أشيع لسنوات طويلة حول أصول الفنانة حيث اعتقد الجميع حتى الآن أنها فلسطينية