نابلس - النجاح - رفضت السودان مقترح مصر حول إشراك خبراء من أي طرف دولي آخر لحل أزمة سد النهضة الإثيوبي.

وأكد وزير الموارد المائية والري السوداني، ياسر عباس، أن بلاده ترفض المقترح وتثق باللجنة البحثية التي تمَّ تكوينها بواسطة وزراء الخارجية ووزراء الموارد المائية ورؤساء الاستخبارات، من باحثين وخبراء من الدول الثلاث لدراسة وتقديم سيناريوهات محددة لدراسة قواعد الملء الأول، والتشغيل لسد النهضة الإثيوبي.  

وأضاف أنه "لا بد من استمرار عمل هذه اللجنة لمعالجة النقاط الفنية، لحين توصل الدول الثلاث لتفاهمات بشأن الملء دون إضرار بأحد". مقرًّا بوجود خلافات بشأن الملء والتشغيل في حال السنوات الجافة، وطالب بإعطاء مزيد من الوقت للجنة الفنية البحثية لحل التعقيدات.