وكالات - النجاح - أعلنت قوات ​خفر السواحل​ الليبية عن "ضبط قارب يقل57 مهاجرا غير نظامي كانوا في طريقهم إلى ​أوروبا​".

مشيرةً إلى أنه "تم إيقاف قارب خشبي على متنه 53 مهاجراً إثيوبيًا، بينهم 17 امرأة وتسعة أطفال، وأربعة مهاجرين مصريين قبالة بلدة الزاوية الساحلية، إلى الغرب من العاصمة ​طرابلس​".

ولفتت إلى أن "​المهاجرين​ تلقوا مساعدة إنسانية وطبية قبل نقلهم إلى مركز احتجاز في الزاوية".

ويعيش المهاجرون الأفارقة في ليبيا بين مطرقة الهرب إلى أوروبا على متن قوارب بدائية، يغرق العديد منهم في منتصف الرحلة، وسندان الاحتجاز في ظروف غير آدمية، وربما البيع في أسواق "النخاسة" في ليبيا.

ونشرت منظمة الهجرة الدولية تقريراً عن المهاجرين في ليبيا في النصف الأول من شهر يونيو/حزيران الماضي، جاء فيه إن عدد المهاجرين المقيمين في طرابلس كان حوالي 110 آلاف عند بداية المعارك في المدينة، يعيش 3400 منهم في مراكز احتجاز.

كما ذكر التقرير أن العام 2019 شهد حتى الآن وصول 2160 مهاجر إلى سواحل إيطاليا، وعودة 2976 إلى سواحل ليبيا، في حين مات 343 أثناء محاولة عبور البحر المتوسط إلى أوروبا.