النجاح - العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز يصطحب معه وفدا يضم ألف شخص، في جولته الآسيوية التي تشمل الصين واليابان وماليزيا وإندونيسيا، وستستغرق زيارته ثلاثة أيام.

 وتعد هذه الزيارة الأولى للملك سلمان بعد أن زار الرئيس الصيني شي جينبينغ المملكة العربية السعودية العام الماضي، وكانت الأولى لرئيس صيني منذ سبع سنوات، وصرح شي خلال استقباله الملك سلمان "إن هذه الزيارة ستدفع علاقاتنا قدما وتؤدي إلى تحسن نوعيتها باستمرار".

ومنذ بدء زيارته لبكين اليوم الخميس وقع العاهل السعودي اتفاقات تتجاوز 65 مليار دولار، وتضمنت الاتفاقات مذكرة تفاهم تهدف لإقامة مشاريع تكرير وكيماويات في الصين بين شركة النفط الوطنية العملاقة أرامكو السعودية ونورث إنداستريز جروب (نورينكو) الصينية.

وخلال الزيارة ذاتها سعت السعودية والصين لتطوير مشاريع بتروكيماوية، وعلى هامش ذلك وقعت شركة سينوبك الصينية في تيانجين اتفاقا مع الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك).

وفي هذا الخصوص قال نائب وزير الخارجية الصيني تشانغ منغ "الرئيس شي جين بينغ والملك سلمان صديقان قديمان، والتعاون الفعال بين الصين والسعودية حقق بالفعل إنجازات كبيرة وينطوي على إمكانات هائلة، وستشمل الاتفاقات جميع المجالات من الطاقة إلى الفضاء".