القدس - النجاح - اعتصم عشرات المواطنين، مساء اليوم الثلاثاء، في خيمة التضامن بحي بطن الهوى ببلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى المبارك، احتجاجا على محاولات الاحتلال تهجيرهم قسريا من منازلهم.

وذكر رئيس لجنة الدفاع عن أراضي بطن الهوى زهير الرجبي، أن عشرات المواطنين اعتصموا في الخيمة، وأدوا صلاتي المغرب والعشاء فيها، وسط تواجد قوات الاحتلال في المحيط، احتجاجا على محاولات الاحتلال تهجير سكان الحي.

وأوضح الرجبي أن أهالي الحي دعوا إلى مشاركتهم في الوقفة التي سينظمونها صباح غد بالقرب من محكمة الاحتلال المركزية في القدس المحتلة، بالتزامن مع الجلسة التي ستعقدها المحكمة للنظر في الاستئنافات التي قدموها. بحسب وفا

ويتهدد خطر الإخلاء في حي بطن الهوى، وفق الرجبي، 86 أسرة، تضم حوالي 750 فردا، يعيشون في 15 بناية.