النجاح -  شارك العشرات من المقدسيين، وممثلو مؤسسات حقوقية، اليوم الثلاثاء، في وقفة أمام محكمة الاحتلال المركزية في القدس المحتلة، تزامنًا مع جلسة المحكمة للبت في قرار تهجير 4 عائلات (17 أسرة) مقدسية في حي الشيخ جراح.

وقال محامي أهالي الشيخ جراح حسني أبو حسين لـ"الوكالة الرسمية"، إن المحكمة المركزية استأنفت إصدار قرار تشريد عائلات (الكرد، وسكافي، والجاعوني، وقاسم) خلال 3 أشهر كحد أقصى، مضيفا أن المحكمة سوف تنظر لأول مرة في ملف دائرة الأراضي الذي يثبت ملكية أهالي الشيخ جراح للحي.

وأشار إلى أن 3 عائلات اخرى في الحي تنتظر قرار إخلائها خلال الثاني من شهر مارس المقبل.

وسيتوجه اهالي الشيخ جراح للمحكمة الجنائية الدولية لأول مرة، بعد اعتبارها القدس الشرقية أرضا محتلة ولا يحق للمستوطنين السكن فيها.

يذكر ان العام 2020 شهد عملية تصعيد غير مسبوقة في سياسات الاحتلال، حيث وافق على ما يقارب 4000 وحدة استيطانية، ما بين المصادقة وما بين وضعها للتنفيذ بالقدس، وإخلاء المنازل، وانتهاك المقدسات، وهذه السياسة مرتبطة بدعم الادارة الأمريكية السابقة باعتبار القدس عاصمة دولة الاحتلال.