النجاح - اقتحمت مخابرات الاحتلال اليوم الخميس قاعة السلام في قرية العيسوية بمدينة القدس، ومنعت حفلا لتكريم أهالي الشهداء والجرحى في القرية، بقرار من قائد الشرطة بالمدينة.

وكان الاحتلال قد قرر فعالية تكريم أهالي الشهداء والجرحى التي تنظمه حركة فتح، والتي عدها بانها حركة إرهابية.

وداهمت قوات الاحتلال قرية العيسوية بعد محاصرتها، واحتجزت المتواجدين بداخلها تزامنا مع حفل لتكريم أمهات الشهداء والجرحى دعت إليه "جمعية إسعاف وطوارئ العيسوية الخيرية"، وسلمت أمين سر حركة فتح في القرية ياسر درويش بلاغا للتحقيق معه في مركز شرطة "المسكوبية".