نابلس - النجاح - أكد رئيس الاتحاد الفرنسي لكرة القدم أن السبب الرئيسي لاستبعاد اللاعب كريم بنزيما من صفوف المنتخب الفرنسي , يتعلق ببعض التصريحات التي أطلقها كريم بنزيما معتبرا أنه لا يمكن التسامح معها أو التساهل بشأنها.

و في تصريح صحفي قال نويل لوجريت: “لا أحد يستطيع أن ينكر أن كريم بنزيما لاعب رائع، لقد قدّم موسماً مثالياً مع ريال مدريد، دائماً ما أحترمته، إنه لاعب رائع.  وأشار الى استبعاد بن زيما من قائمة المنتخب بأنه دفع ثمن الكلمات التي قالها في عام 2016 عندما صرح بأن مدرب المنتخب ديدييه ديشامب استسلم لضغوطات جزء عنصري من فرنسا وبعض الكلمات من الصعب أن تسامح عليها أكثر من غيرها.

وتابع: أنا لست نادماً على أي شيء منطقياً ,و ديشامب سيستمر حتى 2022 ولست متأكداً إذا كان سيعيد كريم لأن الأمر صعب للغاية.

ولا شك أن الاستدعاء المفاجئ للاعب الوسط أدريان رابيو خلال أسبوع الفيفا الأخير، عندما رفض لاعب الوسط دور الاحتياط خلال المونديال الماضي ، دفع بعض المراقبين للتساؤل حول عودة كريم بنزيما ، الذي لم تطأ قدمه البيت الأزرق منذ 5 سنوات .