النجاح - اعتقلت الشرطة الإسبانية صباح الثلاثاء مجموعة من لاعبي كرة القدم على ذمة تشكيل عصابة إجرامية للتلاعب في نتائج المباريات والحصول على فوائد وأموال كثيرة من المراهنات.

وقالت صحيفة "الباييس" إن الشرطة ألقت القبض على مجموعة من اللاعبين الحاليين والسابقين من أندية من دوري الدرجة الأولى وأندية من دوري الدرجة الثانية إضافة إلى بعض المسؤولين في إسبانيا.

وتابعت الصحيفة: "يقال إن راؤول برافو (مدافع دولي سابق لعب لعدة أندية أبرزها ريال مدريد) هو قائد المجموعة، إلى جانب بورغا فرنانديز من ريال بلد الوليد، واللاعب السابق كارلوس أراندا وسامو سايز من خيتافي وإنيغو لوبيز من ديبورتيفو".

بالإضافة إلى ذلك، هناك معتقلون آخرون بينهم، رئيس فريق هويسكا، أغوستن لاساوسا، وخوان كارلوس غاليندو، وهو رئيس الطاقم الطبي في النادي نفسه.

وأوضحت مصادر من داخل السلطات الأمنية الإسبانية أن العملية تهدف إلى الكشف عن "عصابة المراهنات الرياضية"، التي غالبا ما تكون لها علاقة بالجريمة المنظمة والفساد وغسل الأموال.

ونقل موقع "بي بي سي" عن متحدث باسم الدوري الإسباني قوله: "تأتي العملية في أعقاب شكاوى حول تلاعب محتمل في نتائج مباريات أجريت في مايو 2018".