النجاح - لا يزال صراع الأفضل فى العالم متواصلا بين الثنائى ليونيل ميسى، وكريستيانو رونالدو، حيث يستمر ثنائى الدورى الإسبانى فى فتح صراعات بين مشجعى كرة القدم، وعشاقها على سؤال من الأفضل فى العالم؟ هل هو الذى يقود فريقه الموسم السابق لخمسة بطولات؟ أم للذى يفعل كل شىء فى كرة القدم، ويقود فريقه حاليا لاكتساح المنافسين، واحتفاظ الفريق الكتالونى بلقب الفريق الذى لم يتعرض للخسارة فى دوريات أوروبا الخمس الكبرى "بيج 5".

س & ج.. هل يرحل كريستيانو رونالدو عن ريال مدريد؟

ميسى حاليا فى أبهى صوره مع فريقه برشلونة من خلال أهدافه، ومساعدة زملائه فى تسجيل الأهداف بطريقة رائعة فى المقابل يُعانى ريال مدريد بالكامل من سوء النتائج لتطال الاتهامات كل من المدرب زين الدين زيدان، والنجم الأول للفريق رونالدو.

رونالدو يعيش موسما صعبا مع ريال مدريد هذا الموسم، حيث لم يسجل فى الدورى سوى 4 أهداف بينما ميسى يتصدر ترتيب الهدافين برصيد 17 هدفا.

البداية مع بيليه الذى أكد أن الفارق كبير بين ميسى، ورونالدو لأن النجم الأرجنتينى أكثر تكاملا من المهاجم البرتغالى، موضحا الفارق بين الثنائى الأفضل فى العالم.

وأضاف: "ميسى لاعب متكامل يقدر على التهديف، التسديد، صناعة اللعب، وإهداء زملائه الأهداف بكل سهولة، على عكس رونالدو الذى يسجل أهداف فقط، وهى ميزة أيضا، لكن الأفضلية لميسى بالطبع".

 

ومن جانبه قال النجم الهولندى ويسلى شنايدر: "كنت أتمنى اللعب بجانب ليونيل ميسى، لاسيما وأنني لعبت من قبل مع كريستيانو رونالدو".

أضاف: "لأننى مدريدى اختار بالطبع كريستيانو رونالدو اعتبره من أفضل اللاعبين فى التاريخ".

من جانبه، أكد باولو مالدينى، المدافع التاريخى لفريق ميلان،  أن ميسى هو الأفضل فى العالم دون شك، واصفا إياه بأنه اللاعب المتكامل الذى يستطيع حل كل مشاكل فريقه الهجومية فى أى وقت.

وأضاف: "أنا مندهش من الروح العالية لرونالدو، وإصراره الكبير، لكن ميسى هو الأفضل دون شك".

رونالدو أمامه فرصة وحيدة لإنقاذ موسمه الكارثى مع ريال مدريد من خلال الإطاحة بباريس سان جيرمان من دورى أبطال أوروبا الشهر المقبل، بعدما فقد الفريق فرصة المنافسة على لقب الدورى بعد اتساع الفارق بينه  ريال مدريد "الرابع" وبرشلونة "المتصدر" إلى 19 نقطة مع نهاية الدور الأول لليجا.