النجاح - تمكنت عدسات المصورين من رصد اللحظات المؤثرة والحزينة خلال لقاء جمع رئيسين سابقين في المستشفى، قبل أسابيع قليلة من وفاة أحدهما على فراش المرض.

وقام أول رئيس لتيمور الشرقية "شانانا غوسماو" بزيارة الرئيس الإندونيسي السابق "بحر الدين يوسف حبيبي" قبل فترة قصيرة من وفاته، في أحد مستشفيات العاصمة جاكرتا.

وظهر الرئيسين السابقين في مقطع الفيديو المتداول على مواقع التواصل الاجتماعي وهما يتبادلان العناق في لقطات مؤثرة، فيما تحدث "غوسماو" بهدوء لنظيره الإندونيسي قبل تقبيله على جبهته.