النجاح - أعلن منسق المقاومة الشعبية في قرية كفر قدوم مراد شتيوي، أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي نقضت وعودها للارتباط الفلسطيني في مدينة قلقيلية بفتح شارع القرية المغلق منذ 14 عاما.

وقال شتيوي اليوم السبت: "أن سلطات الاحتلال وعدت منذ شهرين الجانب الفلسطيني بفتح الشارع على مراحل، إلا أن المماطلة والتسويف كانت مصير هذه الوعود".

وأكد على استمرار مسيرات القرية المطالبة بفتح الشارع رغم درجات الحرارة المرتفعة والصيام في شهر رمضان المبارك.

وأضاف شتيوي: "إن جنود الاحتلال تعمدوا شرب الماء وتناول طعام في محاولة لاستفزاز مئات المواطنين الصائمين المشاركين في المسيرة أمس الجمعة، قبل أن يستخدموا الأعيرة المعدنية المغلفة بالمطاط وقنابل الصوت والغاز المسيل للدموع".