النجاح - تجمع البشرة المختلطة بين خصائص البشرة الدهنية والجافة، حيث تمتد المناطق الدهنية من الجبهة إلى حدود الأنف ومستوى الذقن، ويكون باقي الوجه كله عبارة عن مناطق جافة ما يجعلها أكثر حساسية وعرضه للتجاعيد والتشققات وأحيانا ظهور احمرار وكثرة الزيوت على سطح البشرة والمسامات الواسعة خاصة على مستوى الأنف، ما يستوجب عناية خاصة بها.

هناك ارشادات مجربة في التراث الاسباني للعناية بالبشرة المختلطة خلال فصل الشتاء كالتالي:

– تجنب استخدام الصابون لأنه يتسبب في جفاف البشرة ويزيد من تهيجها واستبداله بتنظيف البشرة بمزيج الحليب والعسل وتقشير البشرة لإزالة الرؤوس السوداء والبيضاء والخلايا الميتة وتنشيط الدورة الدموية.

– ترطيب المناطق الجافة بالبشرة بزيت اللوز الحلو ومسح المناطق الدهنية بخل التفاح وماء الورد لخلق التوازن بين مناطقها وتوحيد ملمسها.
– استعمال أقنعة خاصة بالبشرة المختلطة التي تتوفر على مواد تمتص الزيوت من المناطق الدهنية وترطب المناطق الجافة كقناع الشوفان ولبن الزبادي.

– بالإضافة الى قناع البابايا والموز الذي يتحكم في الزيوت الزائدة بالبشرة ويرطب المناطق الجافة.

ويجب أن تستخدم هذه الأقنعة بالتناوب، أي قناع واحد كل يوم، لحين تحسن البشرة، وتعاد نفس الوصفة مع بداية كل فصل، للعناية الدائمة والمستمرة بالبشرة المختلطة.