ترجمة : علا عامر - النجاح - كشفت دراسة جديدة عن أن تناول مضادات الاكسدة بكثرة يمكن أن يؤدي إلى انتشار مرض سرطان الرئة بسرعة كبيرة، وفق ما ترجمه موقع النجاح الاخباري عن موقع "mediacal helth".

وأوضح الباحثون إلى أن الغالبية تتناول هذه المضادات للوقاية من الامراض، ولكن الاسراف بتناولها يمكن أن يؤدي إلى المعاناة من نتائج عكسية.

واستندت نتائج هذه الدراسة على تجربة أجراها باحثون في كلية الطب بجامعة نيويورك ومركز بيرلماتر للسرطان، والتي تضمنت دراسة تأثير هذه البروتينات على خلايا فئران تجارب وخلايا بشرية.

وتعكس نتائج الدراسة طبيعة الخلايا السرطانية التي تنشأ في مكان واحد ، ولكنها تنتشر في كثير من الأحيان  وتتأصل في أماكن أخرى.

وقال الباحث الرئيسي" ميشيل بانغو":" توضح نتائج دراستنا أخيرًا شبكة الآليات المحيطة بإشارة  بروتينBACH 1 ، مع التأكيد أن فئة الدواء المعتمدة حاليا تملك القدرة على مواجه انتشار السرطان في علاج حالات حوالي 30 % من مرضى سرطان الغدة الرئوية ".

كما وأكد على أن مضادات الاكسدة يمكن أن تسبب طفرات جينية في الحمض النووي، والتي يمكن ان تسبب المرض، أو تساعد الخلايا السرطانية على البقاء على قيد الحياة في ظروف متغيرة كجزء من التطور.