النجاح - تعقد حكومة الاحتلال الإسرائيلية، اليوم الأحد، جلسة خاصة لبحث توصية وزارة صحة الاحتلال تمديد الإغلاق بأسبوع آخر، وذلك وسط تباين بالمواقف، بشأن الجدوى من تمديد الإغلاق دون تطبيق التعليمات، ومضاعفة غرامات كورونا.

وتأتي الجلسة في الوقت الذي ينتهي موعد الإغلاق منتصف هذه الليلة الأحد- الإثنين، كما ينتهي موعد إغلاق مطار بن غوريون في اللد وتعليق الطيران، حيث سيتم مناقشة الجدوى من إغلاق المطار، إذ تطالب وزارة الصحة إغلاق المطار بأسبوعين إضافيين.

ويدعم رئيس حكومة الاحتلال، بنيامين نتنياهو، التوصية بتمديد الإغلاق، فيما يبدي رئيس "كاحول لافان"، بيني غانتس، معارضته لتمديد الإغلاق دون تشديد الإجراءات ومضاعفة غرامات كورونا وإنفاذ القانون في البلدات الحريدية بكل ما يتعلق بإجراءات الإغلاق.

وعلى الرغم من الخلافات، يتوقع أن يدعم وزراء "كحول لافان'' توصية تمديد الإغلاق، لكنهم يعتقدون أنه في ضوء استقرار معدل الإصابة والعدوى يمكن تخفيف بعض قيود الاغلاق، خاصة بكل ما يتعلق في التعليم لجيل الطفولة والأعمال التجارية، بيد أن وزارة الصحة تعارض أي تخفيفات خلال الأسبوع الجاري.