النجاح - تشير تقديرات جيش الاحتلال الإسرائيلي إلى احتمال إقدام إيران على تنفيذ هجمات ضد أهداف إسرائيلية انطلاقا من العراق أو اليمن، بحسب ما ذكرت قناة "كان 11" مساء أمس، الجمعة.

وقالت المراسلة العسكرية للقناة الإسرائيلية، كارميلا مناشي، إن جيش الاحتلال الإسرائيلي أجرى استعدادات جدية، في هذا السياق.

وذكرت أن الاستعدادات شملت مناورات حربية وتقييمات للوضع ومناقشات حول احتمال تنفيذ هجمات ضد "إسرائيل" بواسطة ميليشيات مدعومة من إيران.

وترجح تقديرات جيش الاحتلال الإسرائيلي أن تنطلق الهجمات من "دول الدائرة الثانية" القريبة من إيران، كما وصفها رئيس أركان جيش الاحتلال الإسرائيلي، أفيف كوخافي.

ويقصد كوخافي بـ"دول الدائرة الثانية"، المجموعات المسلحة المدعومة من إيران في العراق، أو جماعة "أنصار الله" (الحوثي) في اليمن،  بحسب المراسلة. 

وبحسب القناة، فإن إيران قد "تستخدم هذه الدول لتنفيذ هجمات بأسلحة مختلفة - صواريخ وطائرات بدون طيار ووسائل أخرى يتم تشغيلها عن بعد".

من جانبه، أفاد المراسل العسكري للقناة 13 الإسرائيلية، ألون بن دافيد، مساء الجمعة، بأن" إسرائيل" ترصد عن كثب ما يحدث في الخليج عن خوفًا مما وصفه بـ"عمل انتقامي إيراني" بالتزامن مع الذكرى السنوية الأولى لاغتيال قائد "فيلق القدس" في الحرس الثوري الإيراني، قاسم سليماني.