النجاح الإخباري - أعلنت صحة الاحتلال الإسرائيلي تسجيل 754 إصابة جديدة بفيروس كورونا في دولة الاحتلال الإسرائيلي.

وبحسب المعطيات الرسمية، فإن الإصابات النشطة انخفضت إلى 9406،، بعد تعافي 304,970، من مجمل الإصابات التي وصلت إلى 317,206.

وارتفعت حصيلة الوفيات إلى 2597 حالة، منذ بدء انتشار الفيروس في البلاد، في آذار/ مارس الماضي.

وأظهرت البيانات أن عدد الإصابات الخطرة وصل إلى 353، فيما انخفض عدد الحالات التي تحتاج إلى تفس اصطناعي وبلغ 154 حالة.

ويرقد في المشافي 603، بينهم 102 بحالة متوسطة، فيما يتلقى 8,750 مصابين العلاج المنزلي، 286 في الفنادق التي أعدت لهذا الغرض.

وتواصل صحة الاحتلال بالتنسيق مع صناديق المرضى إجراء فحوصات كورونا عبر المحطات المتنقلة، حيث تم إجراء 38601 من فحوصات كورونا منها 2% موجبة.

وتأتي هذ البيانات، فيما حذرت الطواقم الإدارية في المستشفيات من النقص الحاد في الأسرة والمستلزمات الطبية، حيث تعاني المستشفيات من نقص 1433 سريرا بمختلف الأقسام وخاصة في أقسام الأمراض الداخلية، عدا عن النقص في المستلزمات المعدات الطبية.

وحذر مديرو المستشفيات من عجز المستشفيات وعجزها عن استيعاب المرضى خلال الشتاء في حال لم يتم سد النواقص وتوفير المستلزمات والأسرة، خاصة مع مطالبة المستشفيات بالجهوزية لاحتمال موجة ثالثة لفيروس كورونا في الشتاء.