وكالات - النجاح - لوح قائد المنطقة الشمالية بجيش الاحتلال الإسرائيلي، أمير برعام، إلى إمكانية اغتيال الأمين العام لحزب الله اللبناني، حسن نصر الله.

وأضاف أن ظروف اغتيال حسن نصر الله قد تكون في ظل ظروف معينة، مستدركا أن الوقت الحالي ليس مناسبا.

واوضح أنه في حال تمكن حزب الله من قتل جنود إسرائيليين، فلن يكون وحده من سيدفع الثمن، بل سكان جنوب لبنان بأكمله، داعيا إلى التصرف بعقلانية.

يشار إلى أن الحدود اللبنانية مع دولة الاحتلال الإسرائيلي، تشهد منذ فترة، تسجيل خروقات برية وجوية وبحرية من الطرفين.