النجاح - توعد وزير جيش الاحتلال الإسرائيلي نفتالي بينيت، صباح اليوم الأربعاء، بالرد على أي عمليات إطلاق صواريخ أو نار من أي جهة كانت.

جاء ذلك في أعقاب الهجمات التي نفذتها طائرات حربية إسرائيلية ضد مواقع لحماس في غزة، بينها موقع لإنتاج الأسلحة، ونفق تحت الأرض. بحسب إعلان المتحدث باسم الجيش الاحتلال.

وبحسب القناة العبرية السابعة، فقد أشار بينيت إلى أنه أجرى مشاورات أمنية بعد إطلاق الصواريخ من غزة الليلة تجاه سديروت، وأوعز بمهاجمة أهداف حيوية ومهمة لحماس.

وقال: "حكم الصاروخ الذي لم يُصب، كحكم الصاروخ الذي أصاب .. من يطلق علينا يتلقى الرد".