النجاح - جاء في مقال لرئيس مجمع"معهد السياسة الوطنية" الأمريكي ريتشارد سبنسر يكشف فيه كيف استطاع الموساد تنفيذ عملية خطيرة للاستحواذ على الملفات النووية الإيرانية، بحسب صحيفة التايمز.

وقال كاتب المقال: "إنَّ المسؤولين الإسرائيليين كشفوا عن التفاصيل الأوليَّة لعملية اقتحام عملائه لمخزن في طهران يحتوي على الآلاف من الوثائق تتعلق بالملف النووي الإيراني، مشيرة إلى أنَّ العملية تمَّت تحت اسم " أوشين -11-".

واستطاع عملاء الموساد اختراق المخزن الذي لم يكن محميًّا إلا بجهاز إنذار في (11 يناير/كانون الثاني الماضي)، كما استطاعوا اختراق (32) خزنة مليئة بالملفات السريّة، بحسب كاتب المقال.

وتابع بالقول إنَّ الموساد استطاع تدمير (50) ألف ورقة و(183) جهاز كمبيوتر.

وأشار كاتب المقال إلى أنَّ رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أعلن عن نتائج هذه العملية في نيسان/ابريل قبيل إعلان ترامب عن قراراه الإنسحاب من الاتفاق النووي الإيراني.

وأوضح أن منتقدي نتنياهو أوضحوا أنَّ العديد من المعلومات تتضمن صوراً أكَّدت إسرائيل حينها أنَّها صور لاختبارات أجرتها إيران ضمن برنامجها النوي، الأمر الذي تنفيه الأخيرة.