ترجمة إيناس الحاج علي - النجاح -  أشار ما يسمى بوزير الأمن الداخلي"جلعاد إردان"إلى ارتفاع عدد الزوار إلى منطقة  ما يسمى بحائط المبكى  لأداء صلوات تلمودية حيث أدى ما يقارب حوالي (14000) يهودي  صلوات تلموديّة في عام (2017)  وقام (350( ألف سائح بزيارة للمكان وفي عام (2018) ووصل عدد اليهود بالفعل إلى (16000) شخص قاموا بأداء الصلوات هناك وتجاوز عدد السائحين 370 ألف سائح.

وأوضح "أردان" أنّ المكان الذي له أكبر تأثير على أمن القدس وعلى وجه الخصوص  وكامل إسرائيل هو جبل الهيكل المزعوم.

وأضاف "أردان" " قررت العزم على تغيير الوضع الأمني ​​والتمييز ضد الزوار اليهود. "

وشدد على أنه "حدث تغيير حقيقي في موقف الشرطة من اليهود وحقهم في زيارة الجبل".

وقال إنّ محاولات الأوقاف الإسلامية توسيعَ سلطتها قد انتهت كما كان الشعور بعدم وجود السيادة على الجبل قبل بضع سنوات.