نابلس - النجاح الإخباري - وجهت مؤسسات داعمة للقضية الفلسطينية ومجموعات شبابية دعوات ضخمة عبر مواقع التواصل الاجتماعي للتجمهر في محيط مبنى الكونغرس (الكابيتول) في العاصمة الأميركية واشنطن، اثناء الزيارة المقررة لرئيس وزراء دولة الاحتلال بنيامين نتنياهو لإلقاء خطاب في الكونغرس في الـ 24 من الشهر الجاري.

وتأتي الدعوة رفضاً لزيارة نتنياهو بصفته "مجرب حرب" ارتكبت قواته مجازر اجرامية بحق الشعب الفلسطيني في قطاع غزة .

وتوجه النشطاء في منشورات لهم بالطلب من الكونغرس الأميركي بإصدار بلاغ لإعتقال نتنياهو حال وصوله الولايات المتحدة، وتوجيه لائحة اتهام ضده على الجرائم الشنيعة التي ارتكبت بحق الأبرياء في غزة على مدار الشهور التسعة الماضية .

ومن المقرر ان يرفع النشطاء شارة حمراء بطول محيط مبنى الكابيتول لإعلان التضامن والتأييد للقضية الفلسطينية ورفض الدعم الأميركي اللامحدود لدولة الاحتلال .